الأحد، 26 فبراير 2017

رئيس الوزراء يستقبل وزير الإسكان لمتابعة مشروعات الوزارة وملف "دار مصر" يتضمن إهمال شركات المقاولات وضعف عملية الإشراف وتوسيع مشاركة شركات مقاولات أخرى فيه


يَعْقِدُ الْمُهَنْدِسُ شَرِيفَ إسماعيل، رَئِيس مَجْلِسِ الْوُزَرَاءِ، الْيَوْمَ الْأحَدَ، اِجْتِمَاعًا مَعَ الدُّكْتورِ مُصْطَفَى مدبولي، وَزُيِّرِ الْإِسْكَانِ وَالْمُرَافِقِ وَالْمُجْتَمَعَاتِ الْعُمْرَانِيَّةِ، لِمُتَابَعَةِ مَلَفَّاتٍ وَخُطَطَ مَشْرُوعَاتِ الْوِزَارَةِ، وَمَا تَمَّ انْجَازَهُ فِيهَا. 

وَيُتَوَقَّعُ أَنْ يَحْظَى مَلَفُّ مَشْرُوع "دَارَ مُصِرُّ" لِلْإِسْكَانِ الْمُتَوَسِّطِ اِهْتِمَامَا خاصَّا مَنْ رَئِيس مَجْلِس الْوُزَرَاءِ، فِي أَعقَابِ مَا تَدَاوَلَتْهُ الصُّحُفُ وَوَسَائِلُ الْإعْلَاَمِ مُؤَخِّرَا مَنْ شَكَاوَى حَاجِزِي الْمَشْرُوعِ مِنَ اهمال شَرِكَاتِ الْمُقَاوِلَاتِ الْعَامِلَةِ بِالْمَشْرُوعِ، وَضَعْفِ عَمَلِيَّةُ الْإِشْرَافِ عَلَى الْمَشْرُوعِ، وَظُهور ذَلِكَ جَلِيَّا فِي سُوء أَعْمَال الْبِنَاءِ وَالتَّشْطِيبِ بِكَافَّةِ مُدُنِ الْمَشْرُوعِ، وَعَدَمِ عزل الأسطُح وَتَسْرَبِ مِيَاهِ الْأَمْطَارِ بِعَدَدِ مَنْ عَمَارَاتِ الْمَشْرُوعِِ بِمَدِينَةِ دُمْياط الْجَدِيدَةِ لِأَسْقَفِ وحوائط الْوَحِدَاتِ.منشور بـ"القاهرة الجديدة اليوم"
يَذْكُرُ أَنَّ الْمُهَنْدِس شَرِيف إسماعيل، رَئِيس مَجْلِس الْوُزَرَاءِ، قَدْ سَبَقٌ وَطُمْئِنَ حَاجِزِيُّ مَشْرُوع " دَارَ مُصِرُّ " بِتَكْليفِهِ وَزِيرِ الْإِسْكَانِ بِمُتَابَعَةِ اِلْتِزَام الْمُقَاوِلِينَ بِإنْهَاءِ مَرَاحِل الْمَشْرُوعِ فِي وَقْتِهَا الْمُحَدِّدَ.

كَمَا كَلَفَ رَئِيسُ مَجْلِسِ الْوُزَرَاءِ، وَزُيِّرَ الْإِسْكَانِ، بِاِقْتِرَاحِ آلِيَّاتٍ لِتَوْسِيعِ مُشَارَكَة شَرِكَاتِ الْمُقَاوِلَاتِ الْأُخْرَى فِي تَنْفِيذ مَشْرُوع "دَارَ مِصِرُّ".
تمت عملية التشكيل للحروف عبر برنامج الكتروني وهو ليس دقيقا ويتضمن أخطاءا ويستخدم لحفظ حقوق النشر فقط لاغير
موضوعات ذات صلة: