ابحث في موقعنا

الاثنين، 8 أغسطس 2016

"الإسكان" تدرس توفير وحدات سكنية في مصر للمواطنين بالخارج لشريحة العمال ومتوسطي الدخل وتوفير أراضي بحوافز بغرض الاستثمار


ناقش الدكتور مصطفى مدبولى، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والسفيرة نبيلة مكرم عبدالشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، فى اجتماع بمقر وزارة الإسكان، آليات توفير الأراضى والوحدات السكنية، وكذا المشروعات الاستثمارية لأبناء مصر بالخارج.   

وصرح الدكتور مصطفى مدبولى بأنه تمت مناقشة طرح عدد جديد من الأراضى للمصريين بالخارج، خاصة بعد أن تم غلق باب الحجز للمرحلة الأخيرة بمشروع "بيت الوطن" منذ أسابيع، والتى ضمت أراضى سكنية ووحدات بمشروعى "الرحاب" و"مدينتى".

وأشار وزير الإسكان إلى أنه تمت مناقشة وضع حوافز للمصريين فى الخارج، لشراء الأراضى والوحدات السكنية فى وطنهم، والاستثمار أيضاً، وسيتم وضع تصور لهذه الحوافز، وعرضه على مجلس الوزراء.  منشور بـ"القاهرة الجديدة اليوم"
وأوضح مدبولى أن الاجتماع ناقش أيضاً طرح عدد من قطع الأراضى بغرض الاستثمار للمصريين بالخارج، وسيتم تحديد قائمة بهذه الأراضى لطرحها علي المصريين فى الخارج خلال الزيارات المختلفة، التى ستقوم بها وزيرة الهجرة قريباً، مع ربط هذه المشروعات بحوافز تجذب المصريين بالخارج للاستثمار فى أرض الوطن.

وأعلنت السفيرة نبيلة مكرم عبدالشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، أنها طلبت من وزير الإسكان توفير وحدات سكنية لشريحة العمال المصريين بالخارج ومتوسطى الدخل، خاصة من يعملون بدول الخليج، لتحقيق آمالهم فى تملك وحدة سكنية بأرض الوطن، ووعد الوزير بدراسة هذه المطالب.   

وقالت الوزيرة إنه سيتم التنسيق بين وزارتى الإسكان والهجرة لبحث متطلبات المصريين بالخارج فى هذا القطاع، والعمل على تلبيتها، وكذا الترويج للمشروعات الاستثمارية المختلفة التى تطرحها وزارة الإسكان، خاصة بالعاصمة الإدارية الجديدة، لتكون هناك فرص لمشاركة المصريين بالخارج فى الاستثمار بها.

موضوعات ذات صلة: