ابحث في موقعنا

السبت، 2 يوليو 2016

صحافة اليوم عن «ماونتن فيو- آي سيتي»: الأماكن المميزة تم حجزها للعاملين بالشركة وللعملاء الـVIP وسعر المتر سيتجاوز الـ8500 جنيه


قبل شهر تقريبا، وتحديدًا نهاية مايو الماضي، فوجئ المصريون بتداول صور لزحام غير مسبوق فى السوق العقاري، بشكل أدى لشلل حركة المرور في مدينة نصر، كان هذا الزحام مع بدء أول يوم مبيعات لشركة "ماونتن فيو"، لمدينة  آى سيتى،  "I city "، وهي أول تعاون بين هيئة المجتمعات العمرانية وشركة ماونتن فيو.  

في ظل هذا التكدس الشديد من العملاء طلبت الشركة دفع 100 ألف جنيه عن كل شقة لراغبي الحجز، وبالفعل قام المتواجدون بدفع هذا المبلغ لكل شقة، وحصل كل منهم على وصل ورقم حجز، بدوره في التعاقد كي يتمكن من الحصول على الشقة.  

وفي اليوم التالي ذهب عدد آخر لحجز الوحدات بالمدينة، ولكن قيل لهم إن جميع الوحدات تم حجزها بأسبقية الدفع وعليهم الانتظار للمراحل التالية.  

بعد أسبوع تقريبا بادرت الشركة بالاتصال بمن تمكنوا من الحجز في اليوم الأول، وسددوا المقدمات المطلوبة للتعاقد على الشقة، ولكن بمجرد ذهابهم للحصول على الشقة أصابتهم صدمة كبيرة لم يكونوا يتوقعونها، فقد أخبرتهم الشركة أن المساحات المميزة التي كان يسعى الجميع للحصول عليها وهي 145 و220 متراً قد تم حجزها بالكامل، بالإضافة إلى أن الأماكن المميزة  تم حجزها للعاملين في الشركة وللعملاء الـ"vip"، ولم يعد يتواجد سوى عدد من الوحدات غير المميزة  أغلبها في الأدوار الأخيرة والمناطق الملاصقة لسور المشروع. منشور بـ"القاهرة الجديدة اليوم"
أصبح الحاجزون أمام اختيارات صعبة للغاية، فإما أن يقبلوا بالوحدات غير المميزة، والتي لا تحقق لهم ما تمنوه، وإما الانتظار للمراحل القادمة، وحينها سيتكلفون أموالاً إضافية؛ لأن سعر المتر سيتجاوز الـ8 آلاف ونصف في المراحل التالية.  

ورغم ذلك فقد قرر بعضهم القبول بهذا الوضع والاستمرار في إجراءات الحصول على الشركة، ولكنهم فوجئوا أيضا بمزيد من الأعباء المالية التي لم يكونوا على علم بها، ومنها  دفع مبلغ 90 ألف جنيها للجراج، و60 ألفا للنادي بشكل إجباري.  

ومع تلك الأعباء المالية الكبيرة التي فرضتها الشركة وصدمة عدد كبير من الحاجزين، ولكن الشركة استمرت في بناء مراحل أخرى وأطلقت حملة إعلانية ضخمة بمشاركة الفنانين أحمد عز وماجد الكدواني، بتكلفة مالية كبيرة، فضلاً عن شراء مساحات إعلانية في أوقات ذروة المشاهدة. 

وحققت تلك الحملة نجاحًا كبيرا دفع عدد من المصريين للحجز في المراحل التي أعلنت عنها الشركة، حتى اضطرت الشركة لفتح أبوابها حتى الفجر لاستقبال الأعداد المتزايدة من راغبي الحجز في "أي سيتي".

يذكر أن مشروع "آي سيتي" هو أول المشروعات التي تطلقها وزارة الإسكان بالشراكة مع القطاع الخاص وهو عبارة عن مجتمع عمراني متكامل يحتوى على 18 ألف وحدة سكنية يقام على مساحة 500 فدان.  

وتتوزع نسبة الشراكة فيه بواقع 60% لـ "ماونتن فيو – سيسبان"، و40% لوزارة الإسكان المصرية، ممثلة فى هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة.
المصدر: النبأ الوطني

وإقرأ أيضا: