ابحث في موقعنا

الخميس، 7 يوليو 2016

مؤشرات: الزيادة في سعر وحدات المرحلة الثالثة لـ"دار مصر" ستعادل نسبة الخفض في قيمة الجنيه


يرتقب عشرات الألوف من راغبي حجز وحدات مشروع دار مصر للإسكان المتوسط، إعلان وزارة الإسكان عن طرحها وحدات المرحلة الثالثة بالمشروع، والتي سيتم تنفيذها في 15 مدينة جديدة.

حيث ستطرح "الإسكان" خلال الأسابيع المقبلة 55 ألف وحدة بالمرحلة الثالثة من مشروع "دار مصر" بواقع 10368 وحدة بمدينة 6 أكتوبر، و11088 وحدة بالقاهرة الجديدة، و4440 وحدة بالعبور، و2616 وحدة بالشروق، و5160 وحدة بمدينة العاشر من رمضان، و3288 وحدة بمدينة مدينة بدر، و480 وحدة بمدينة السادات، و6456 وحدة بدمياط الجديدة. بجانب 48 وحدة ببرج العرب الجديدة، و1416 وحدة بمدينة 15 مايو، و2928 وحدة بالمنيا الجديدة، و3072 وحدة بأسيوط الجديدة، و936 وحدة بمدينة سوهاج الجديدة، إضافة إلى تنفيذ 1440 وحدة بمدينة طيبة الجديدة، و1272 وحدة بمدينة قنا الجديدة. 

وقال المهندس وليد عباس معاون وزير الإسكان لشئون هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، أن المرحلة الثالثة من مشروع دار مصر سيتم الإعلان عنها نهاية الشهر الجاري. 

وأضاف معاون الوزير، في تصريحات صحفية: تتضمن المرحلة الثالثة وحدات بالقاهرة الجديدة بامتداد الأندلس، ويخصص جزء من وحدات هذه المرحلة لتلبية احتياجات الحاجزين في المرحلة السابقة ولم يقوموا بسحب مقدمات الحجز.

وأشار، إلي أنه جار تسعير وحدات المرحلة الثالثة، والتي من المتوقع زيادة أسعارها بالمقارنة بالمرحلة الثانية، وذلك نتيجة ارتفاع أسعار الخامات ومواد البناء تأثرا بارتفاع الدولار. منشور بـ"القاهرة الجديدة اليوم"
وألمح، أن الوزارة تتجه لرفع سعر الوحدات بالمشروع، بسبب زيادة أسعار مواد البناء المختلفة، وبعض المواد المستخدمة فى التشطيب بنسب كبيرة خلال الأشهر الأخيرة، مشيرا إلى أن الزيادة فى سعر الوحدات لن تقل عن 10%.  

وقياسا أيضا على تصريحات المهندس خالد عباس، مساعد وزير الإسكان للشئون الفنية، عن قيمة الزيادة التى أضافتها الوزارة لسعر وحدات مشروع الإسكان الاجتماعى لمحدودى الدخل، فإنه يمكن لراغبي حجز وحدة بمدينة من مدن مشروع دار مصر للإسكان المتوسط بالمرحلة الثالثة استنتاج قيمة الزيادة في سعر الوحدة.

حيث قال المهندس خالد عباس، فى تصريحات صحفية، إن قيمة الزيادة التى أضافتها الوزارة لسعر وحدات مشروع الإسكان الاجتماعى لمحدودى الدخل "المليون وحدة"، بقيمة 19 ألف جنيه للوحدة أى ما يعادل 14% من قيمتها الإجمالية ليصبح سعر الوحدة 154 ألف جنيه بدلا من 135 ألف جنيه، تعادل نسبة الخفض فى قيمة الجنيه المصرى والتى تم إقرارها من البنك المركزى فى مارس الماضى.  

وأضاف مساعد وزير الإسكان، أن الزيادة سببها تغطية الارتفاع فى سعر المدخلات من مواد بناء وتكلفة الترفيق والخدمات، والتى ارتفعت بعد قرار البنك المركزى بخفض قيمة العملة المحلية بنسبة مقاربة من 15%، لافتا أنه لم يتم رفع السعر إلا بعد وجود متغيرات كبيرة فى أسعار مواد البناء وكافة المدخلات.  

وكانت وزارة الإسكان، قد رفعت سعر متر الوحدة بمدن مشروع دار مصر للإسكان المتوسط، بالمرحلة الثانية منه، ما بين 100 إلى 200 جنيه، عن سعر المتر بالمرحلة الأولى.

حيث تراوح سعر المتر المربع فى المرحلة الأولى من مشروع "دار مصر"، في مدينة القاهرة الجديدة من 3900 إلى 4250 جنيه، تليها مدينة دمياط الجديدة بسعر 3700 جنيه، ثم مدينة 6 أكتوبر بسعر 3400 جنيه، فمدينة الشروق بسعر 3100 جنيه، ومدينة العبور بسعر 3000 جنيه، تليها مدينة العاشر من رمضان بسعر 2700 جنيه، فمدينتى بدر والسادات بسعر 2550 جنيه. 

في حين بلغ سعر المتر المربع فى المرحلة الثانية من المشروع 4100 جنيه في مدينة القاهرة الجديدة، و3800 جنيه في مدينة دمياط الجديدة، و3500 جنيه في مدينة 6 اكتوبر، و3300 جنيه في مدينة الشروق، و3200 جنيه في مدينة العبور، و2800 جنيه في مدينة العاشر من رمضان، وفي مدينتى بدر والسادات 2750 جنيه.

وبلغ سعر المتر المربع للمدن المستجدة بالمرحلة الثانية من المشروع 4200 جنيه لمدينة الشيخ زايد، و3000 جنيه لمدينة 15 مايو، و2750 جنيه لمدينتي برج العرب والمنيا الجديدة.

موضوعات ذات صلة: