ابحث في موقعنا

الجمعة، 18 مارس 2016

وزير الإسكان: 42 ألف وحدة اسكان اجتماعي باكتوبر ولن يتم استلام أى وحدة مخالفة للمواصفات


عقد الدكتور مصطفى مدبولى، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، اجتماعا، اليوم الجمعة، مع مسئولى هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، لمتابعة أهم الملفات التى تتولاها الوزارة فى المرحلة الحالية.

وخلال الاجتماع، أكد الوزير أن حجم ما يتم تنفيذه من وحدات الإسكان الاجتماعى حاليا، لم يحدث فى تاريخ الوزارة، وأهم شىء هو جودة الوحدات المنفذة، فليس معنى مضاعفة الوحدات المنفذة، والإسراع فى التنفيذ، التغافل عن الجودة، هذا أمر مرفوض، وبالتالى، وطبقا للقانون، يجب النص فى العقود على جودة الوحدات المنفذة مع جميع شركات المقاولات المنفذة، كما أن هذا يتطلب أن تكون الشركات التى يتم اختيارها على مستوى عال فى تنفيذ مشروعاتها.

وأكد مسئولو هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، أنه تم إدراج 64 شركة مقاولات لتنفيذ المشروع، من بين شركات المقاولات المسجلة بالاتحاد المصرى لمقاولى التشييد والبناء، من الفئة الأولى، وحتى الرابعة، وهناك متابعة مستمرة لهذه الشركات، ولن يتم استلام أى وحدة مخالفة للمواصفات، كما أن المركز القومى لبحوث الإسكان والبناء يتولى الإشراف على التنفيذ، والتأكد من جودة الوحدات المنفذة.

ووجه الدكتور مصطفى مدبولى بالإعداد لتوقيع بروتوكول مع شركات الحديد والأسمنت، لضمان توفير هذه المنتجات لمشروع الإسكان الاجتماعى، بأسعار مناسبة للشركات المنفذة، مع تثبيت السعر لفترات محددة.
وتوجه وزير الإسكان، لزيارة أحد المواقع بجنوب طريق الواحات بمدينة 6 أكتوبر، والتى بدأ فيها تنفيذ وحدات الإسكان الاجتماعى، التى كلف بها الرئيس عبدالفتاح السيسى مؤخرا، حيث من المقرر تنفيذ نحو 42 ألف وحدة بهذا الموقع، وبدأ بالفعل عدد من شركات المقاولات فى تجهيز المواقع، وحفر الأساسات، وبعضها بدأ فى صب الأعمدة والأسقف، حيث يوجد عدد كبير من المعدات والعاملين بالموقع، ووجه الوزير الشكر للجميع، الذين ترجموا تكليفات الرئيس إلى واقع، بأقصى سرعة، حيث تم تخطيط المواقع، وإنهاء إجراءات الإسناد لشركات المقاولات فى فترات زمنية غير مسبوقة، واليوم شركات المقاولات تسابق الزمن لتنفيذ الوحدات، وهناك متابعة يومية لها.

وأكد مسئولو هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة أنه على التوازى مع ذلك، يتم تصميم الطرق والمرافق، وتخطيط مواقع الخدمات، ليكتمل المشروع، مثل سابقه، مجتمعا سكنيا حضاريا متكاملا، تتوافر به كل الخدمات.

وشدد وزير الإسكان على أهمية تنويع الخدمات المختلفة، التى يتم تنفيذها، وزيادتها، حيث المشروع يعد مدينة منفصلة، بها ما يقترب من 50 ألف وحدة، مشيرا إلى ضرورة الاهتمام بالانتهاء أيضا من دور العبادة المختلفة، من مساجد وكنائس، مع تسلم المواطنين للوحدات.