ابحث في موقعنا

الاثنين، 15 فبراير 2016

الإسكان الاجتماعي: إعطاء الأولوية لـ50 ألف حاجز بـ6 أكتوبر للحصول على 40 ألف وحدة بالمدينة جار دراسته | وانتهاء الاستعلام الميداني للقاهرة الجديدة وأكتوبر الأسبوع المقبل


أعلنت مي عبدالحميد، رئيس صندوق التمويل العقارى، أنه جار دراسة إعطاء الأولوية لحوالي 50 ألف مواطن تقدموا لحجز وحدات مشروع الإسكان الاجتماعي بمدينة 6 اكتوبر (الإعلان السابع) ولم يحصلوا على وحدات، وذلك فيما سيتم طرحه من مشروعات الإسكان الاجتماعي للتنفيذ بالمدينة، بعد موافقة وزير الإسكان وعرض الأمر على مجلس الوزراء.

وكان الدكتور مصطفى مدبولي، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، قد أعلن أن وزارة الإسكان تستعد لطرح تنفيذ 100 ألف وحدة بمشروع الإسكان الاجتماعى، كلف بها الوزارة رئيس الجمهورية، لمحدودي الدخل والشباب، ولفت أن مدينتي 6 اكتوبر والعبور تأتيا على رأس المدن التي سيتم الطرح فيها، حيث سيتم تنفيذ 40 ألف وحدة سكنية بمدينة 6 أكتوبر، و10 آلاف وحدة سكنية بمدينة العبور.

وأوضحت رئيس صندوق التمويل العقارى، في تصريحات صحفية، "أنه تم تسجيل ملفات المواطنين بكل من مشروع القاهرة الجديدة والذى بلغ عدد المستوفين للشروط به 77 الفًا و331 مواطنا، مقابل عدد وحدات يبلغ 1896 وحدة، وكذلك بمشروع دهشور- 6 أكتوبر، والذى بلغ عدد المستوفين للشروط به 64 الفًا و245 مواطنا، مقابل عدد وحدات يبلغ 12 ألفًا و528 وحدة، مشيرة إلى أن عدد الطلبات المستوفاة للشروط على المشروعات المختلفة بلغ 159 ألفًا و595 طلبا، وعدد الطلبات غير المستوفاة بلغ 23 الف و797 طلبا، وذلك من إجمالى عدد 183 ألفًا و392 مواطنا، تقدموا على جميع المشروعات بالإعلانات الثلاثة، التى سبق الاعلان عنها فى يوليو 2015، فى حين أن إجمالى عدد الوحدات المتوافرة فى جميع المدن بلغ 26 ألف و544 وحدة".
وتابعت عبدالحميد: "يتم حاليا الانتهاء من اجراءات الاستعلام الميدانى بمشروعات الإسكان الاجتماعى بكل من مدن: القاهرة الجديدة ودهشور ( 6 أكتوبر) والسادات وبدر وبرج العرب الجديدة وبنى سويف الجديدة وسوهاج الجديدة وقنا الجديدة وأسوان الجديدة وطيبة الجديدة ومرسى مطروح، الذين تنطبق عليهم الشروط".

ولفتت، "أنه سيتم التعامل مع ملفات أصحاب الأولوية تباعاً، والانتهاء من الاستعلام الميدانى عنهم الأسبوع المقبل، تمهيداً لتحويل المقبولين منهم للبنوك الممولة لدراستهم، ومنح التمويل للمقبولين ائتمانياً منهم".

وأشارت رئيس صندوق التمويل العقارى إلى "أنه قد تم تطبيق الأولويات فى الحصول على الوحدات السكنية، وفقا لقانون الإسكان الاجتماعى، وتطبيق الأولوية المعتمدة من مجلس الوزراء فى هذا الشأن لترتيب المستحقين وفقاً لمعايير محددة بجميع المشروعات التى تزيد أعداد المقبولين بها على أعداد الوحدات المطروحة فيها، بحيث يُمنح 5% لذوى الاحتياجات الخاصة ثم يتم منح أولوية للأسر «متزوج ويعول» صاحبة الدخل الأقل ثم الأعلى، يليها الأسر بدون أطفال، ثم يأتى فى نهاية الأولويات الأعزب".

وأفادت عبدالحميد، "أن الصندوق نشر بيان بأسماء أصحاب الأولوية على موقعه الإلكترونى http://www.mff.gov.eg حتى يمكن لجميع المتقدمين معرفة موقفهم بالمشروع دون التوجه لمقر الصندوق، توفيراً للجهد والوقت وتيسيراً على العملاء، ووفقاً لدورة العمل المعتمدة من الصندوق، فإنه يتم إرسال رسائل نصية لكل من المقبولين والمرفوضين من الصندوق على هواتفهم الخاصة، لإبلاغهم بنتيجة الاستعلام، حيث يتم التنبيه على المقبولين من خلال الرسالة بالتوجه لجهة التمويل التى سيتم التعامل معهم من خلالها، للبدء فى إجراءات منح التمويل وإنهاء التعاقد على الوحدة السكنية، أما بالنسبة للمرفوضين فيمكنهم الاستفسار عن أسباب الرفض، والتظلم وتقديم الشكاوى، ص من خلال مركز الاتصالات الخاص بالصندوق على الأرقام 1188 من أى محمول و090071117 من أى خط أرضى".

وعن آلية تسليم الوحدات، قالت رئيس صندوق التمويل العقارى: "تتسارع وتيرة انتهاء البنوك من ملفات العملاء، فى هذه الفترة، حيث يتم إنهاء ما بين 3 إلى 4 آلاف ملف فى الشهر، ثم تسليم الوحدات للمواطنين، موضحاً أنه يتم تحصيل ثمن هذه الوحدات عقب ذلك، لصالح صندوق الإسكان الاجتماعى".
من جهة أخرى، قالت مصادر مطلعة بوزارة الإسكان، أن هناك نسبة إقبال كبيرة على جهاز مدينة بدر، من قبل حاجزي وحدات الإسكان الاجتماعي بمدينة القاهرة الجديدة لتحويل رغباتهم منها لمدينة بدر، وذلك بعد موافقة الدكتور مصطفى مدبولى، وزير الإسكان، على تعديل رغبات الحاجزين - المنطبق عليهم الشروط ولم يقوموا بسحب مقدم الحجز والزائدين عن عدد الوحدات المنفذة بالمرحلة الأولى من مشروع الإسكان الاجتماعي بمدينة القاهرة الجديدة وعددها 1896 وحدة مساحات 90م2 - إلى مدينة بدر، والتي يزيد عدد وحداتها المتوفرة عن 5 آلاف وحدة بمساحات 90م2.

موضوعات ذات صلة: